النائب أسامة الشاهين يزور جمعية (أبي أتعلم) ويثني على جهود الكادر التطوعي

الأربَعاء 6  أكتوبر 2021
زار رئيس لجنة المرأة والأسرة والطفل النائب أسامة الشاهين جمعية (أبي أتعلم)، والتي تعنى بمواصلة تعليم الأطفال المرضى المصابين بالأمراض المزمنة وأمراض السرطان. وأثنى الشاهين على جهود الجمعية كاشفا عن عزمه التقدم باقتراح برغبة بدعوة الحكومة لتخصيص إحدى المدارس لأغراض (جمعية أبي أتعلم) التعليمية وذلك لتمكين الأطفال المرضى المصابين بالأمراض المزمنة وأمراض السرطان من مواصلة تعليمهم الدراسي وفق المناهج المعتمدة. وقال الشاهين ' إنني فخور بما رأيته من جهد تطوعي متقن ومتواصل، يغطي ويخدم قضية وحاجة إنسانية مهمة، قد يتعرض لها أي طفل من أطفالنا، وهي الاضطرار للانقطاع عن الحضور للمدرسة لموانع طبية أو عوارض صحية'. وثمن جهود كادر الجمعية المتطوع والمؤهل بتقديم المنهج الدراسي المعتمد لهم للطفل المريض في مقر الجمعية أو جناح المستشفى أو سريره الطبي بحسب حالته الصحية وأوامر الأطباء. وكان في استقبال الشاهين كل من د. منى بورسلي رئيس الجمعية، و د. سلمان اللافي أمين السر، و د. منى بورحمة أمين الصندوق، و د. مها جاسم بورسلي، و د. نبال خالد بورسلي.

المصدر: شبكة الدستور البرلمانية