النائبة صفاء الهاشم: لقاؤنا سمو نائب الأمير وولي العهد بعث الطمأنينة في نفوسنا

الأربَعاء 29  يوليو 2020
وصفت النائبة صفاء الهاشم لقاء رئيس مجلس الأمة وأعضاء مكتب المجلس اليوم مع سمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح بأنه كان لقاء جميلا وبعث الطمأنينة في نفوسنا وأن كلمات سموه كانت تنقل لنا الحكمة في كل كلمة يقولها . وقالت الهاشم في تصريح صحفي في مجلس الأمة إن سموه طمأن الحضور على صحة صاحب السمو وإن أموره طيبة ولله الحمد يتعافى بفعل الرعاية الطبية التي يتلقاها وكذلك التي تلقاها في الكويت منذ البداية مع كوكبة من أطبائنا الكويتيين. وأضافت أنه وفي هذه الأيام المباركة ندعو ويدعوأهل الكويت والخليج والعالم بأكمله المولى عزوجل أن يشافي ويعافي صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح ويرجعه سالما معافى. وشكرت الهاشم سمو نائب الأمير على هذا التطمين ، مضيفة أنه 'طيب خاطرنا وبرد قلوبنا وقال لا يضيق لكم خاطر على حسابات مشبوهة تضرب في كل كيان في الكويت وفي كل مجال وفي كل مكان'. ولفتت إلى أن سموه قال 'كونوا جسدا واحدا وكيانا واحدا وعونا لبعضكم البعض سواء كرئيس أو نواب أو مجلس فأنتم في نهاية الأمر كلكم تمثلون أهل الكويت'. وأوضحت الهاشم أن 'كلمات سموه كانت باسمة كعادته وهو يطمئنا إلى وجودنا كلنا ككويتيين وككيان ونسيج واحد وأوصانا بنقل هذه الرسائل الإيجابية إلى كل أهل الكويت'. واكدت الهاشم أن 'التاج الذي ميز لقاءنا اليوم مع نائب سمو الأمير هو تطمين سموه على صاحب السمو وحكيمنا وكبيرنا الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عسى الله أن يحفظه طويل العمر ويبقيه لنا ذخرا'. وأضافت 'إن رئيس مجلس الأمة أكد خلال حديثه إلى سموه بأننا 'يدك اليمنى.. وظهرك.. وعيونك الثانية في ظهر راسك ..نفكر معك.. ونساعدك باللي تبي'، مؤكدة أن 'هذا كلام كل أهل الكويت يا سمو نائب الأمير وان شاء الله نكون على قدره'.

المصدر: شبكة الدستور البرلمانية