النائب فيصل الكندري يقترح ضم المسعفين للأعمال الشاقة

الأربَعاء 13  يونيو 2018

أعلن النائب فيصل الكندري عن تقديمه اقتراحا  بقانون بشأن تعديل بعض أحكام قانون التأمينات الاجتماعية الصادر بالأمر الاميري بالقانون رقم (61) لسنة 1976، يقضي بشمول العاملين في الطوارئ الطبية من مسعفي وزارة الصحة وسائقي الإسعاف بالمعاش التقاعدي متى بلغت مدة اشتراكهم في التأمين في هذه الاعمال عشرين سنة .
 
ونص الاقتراح على ما يلي : 

(مادة أولى)
يستبدل بنص الفقرة الثانية من المادة (15) فقرة (8) من قانون التأمينات الاجتماعية المشار إليه النص الآتي :
 
مادة (17) فقرة (8)
 
يستحق المعاش التقاعدي في الحالات التالية:
 
8 – انتهاء خدمة المؤمن عليه الذي يزاول أعمالا ضارة أو شاقة أو خطرة مثل ( العسكريين في وزارتي الدفاع والداخلية والحرس الوطني والاطفاء إضافة إلى موظفي مؤسسة البترول الوطنية والشركات التابعة لها والعاملين في الطوارئ الطبية من مسعفي وزارة الصحة) متى بلغت مدة اشتراكه في التأمين في هذه الاعمال عشرين سنة وتحدد باقي الأعمال بقرار من الوزير بعد موافقة مجلس الأدارة وأخذ رأي المجلس الطبي العام.

(مادة ثانية)
تسري أحكام هذا القانون على الحالات السابقة على تاريخ العمل به .

(مادة ثالثة )

على رئيس مجلس الوزراء والوزراء – كل فيما يخصّه – تنفيذ أحكام هذا القانون ، ويعمل به من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية.


ونصت المذكرة الإيضاحية على التالي : لما كان مسمى الأعمال الشاقة أو الضارة مبهماً لدى كثير من وزارات الدولة والوزراء بسبب أعتماد قانون التأمينات على قرار وزاري يرفع من قبل الوزير المختص، فإن كثيرا من المسميات الوظيفية في وزارات الدولة قد ظلمت بسبب عدم تطرق وزراء لأعمال بعض المسميات ومنها العاملين في الطوارئ الطبية في وزارة الصحة مثل المسعفين وسائقي الاسعاف حيث لا تقل هذه الوظيفة من المخاطر والأعمال الشاقة عن وظائف منتسبي الداخلية والدفاع والحرس الوطني والاطفاء اضافة الى العاملين في شركات النفط.
 
وجاء تعديل هذا القانون حتى تكون هناك قاعدة أساس تنطلق منها مسميات الأعمال الشافة التي لم تذكر اساساً في قانون التأمينات الاجتماعية.

المصدر: شبكة الدستور البرلمانية